جراحة تجميل

تعرف على متى يلتئم جرح عملية شد البطن

متى يلتئم جرح عملية شد البطن؟ وما هي عملية شد البطن؟ ومن هم المرشحون لإجرائها؟ وما النتائج المتوقعة منها؟ معلومات وتفاصيل هامة تجدونها في المقال الآتي.

متى يلتئم جرح عملية شد البطن

الجراحة التجميلية لشد البطن هي إجراء شائع يهدف إلى إزالة الترهلات والجلد الزائد في منطقة البطن. ومع التقدم في تكنولوجيا العمليات الجراحية، يتساءل الكثيرون عن مدة الشفاء ومتى يلتئم جرح عملية شد البطن تمامًا. تفاصيل هامة من خلال الفقرات التالية:

متى يلتئم جرح عملية شد البطن

عادةً ما يستغرق التئام جرح عملية شد البطن ما بين 2 إلى 4 أسابيع، ولكن يمكن أن يستغرق وقتًا أطول في بعض الحالات. بحيث يعتمد زمن التئام الجرح على عدة عوامل بما في ذلك صحة الشخص، ونمط حياته، وعوامل التغذية، واتباع الإرشادات الطبية بدقة.

ما هي عملية شد البطن؟

عملية شد البطن هي إجراء جراحي يهدف إلى تحسين مظهر البطن عن طريق إزالة الدهون الزائدة والجلد المترهل وشد عضلات البطن.  بحيث يتم خلال هذه العملية إجراء شق في منطقة البطن المنتفخة وإزالة أي دهون زائدة عبر شفطها بالمقص أو بتقنية شفط الدهون. ثم يتم شد عضلات البطن وإزالة الجلد المترهل قبل خياطة القطع المفتوحة. 

من هم المرشحون لإجراء عملية شد البطن؟

تتضمن قائمة المرشحين لإجراء عملية شد البطن مجموعة متنوعة من الأشخاص. بحيث قد يكون المرشحون هم أولئك الذين يعانون من ترهلات بالغة في منطقة البطن بسبب فقدان كبير في وزنهم أو بعد الولادة. أو الأشخاص الذين يعانون من تمدد واضح في منطقة عضلات البطن بسبب عامل العمر أو التجاعيد. 

النتائج المتوقعة من عملية شد البطن

 أولاً وقبل كل شيء، ستلاحظ تحسناً كبيراً في شكل ومظهر منطقة البطن. بالإضافة إلى ذلك، قد تشعر بزيادة في راحة حركتك وقدرتك على ممارسة التمارين الرياضية. كما قد يساهم شد البطن في تعزيز ثقتك بالنفس. فعندما تشعر بأن جسمك يبدو جميلاً ومشدوداً، فإنه يؤثر بشكل إيجابي على رؤية الذات وثقتك بنفسك. ويمكن أن تصبح أكثر جاذبية وثقة في التعامل مع الآخرين.

المخاطر المحتملة لعملية شد البطن

إليك قائمة ببعض المخاطر المحتملة لعملية شد البطن:

  • التورم والألم: بعد إجراء عملية شد البطن، قد يشعر المريض بتورم وألم في منطقة الجراحة. قد يستغرق الأمر بضعة أيام حتى تتلاشى هذه الأعراض، ولكن في بعض الحالات يمكن أن تستغرق أسابيع قبل زوالها تمامًا.
  • ندبات: يمكن أن يترك تدخل جراحي في منطقة البطن ندوبًا ظاهرة وبارزة. قد تختفي الندبات تدريجياً على مر الوقت، لكن يجب أن يكون المريض على استعداد لوجودها.
  • مضاعفات تخثر الدم: قد تزيد عملية شد البطن من خطر تخثرات الدم الضارة. حيث ينصح المرضى باتخاذ التدابير اللازمة للحد من هذا الخطر، مثل ارتداء الجوارب المضغوطة والحركة المنتظمة بعد الجراحة.
  • خطر العدوى: يمكن حدوث العدوى في أي عملية جراحية، وقد تظهر علامات التهاب مثل الاحمرار والتورم والألم في منطقة العملية. تحتاج العدوى المحتملة إلى مراقبة وعلاج فوري.
  • تعقيدات التخدير: قد تعاني بعض الأشخاص من مضاعفات التخدير، مثل الغثيان والقيء وآلام الرأس. يجب أن يتم تقييم الحالة الصحية العامة للمريض جيدًا قبل إجراء أي عملية.
  • تشوهات في الشكل: قد لا يكون شكل البطن النهائي بعد عملية شد البطن كما هو متوقع. قد يحتاج المريض إلى عمليات تجميلية إضافية لإصلاح أي عيوب في الشكل.
كتب من قبل شيماء وافق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى